تفاعل مشترك

يضمن التصميم المتطور لناقل الحركة الاوتوماتيكي ثماني السرعات ZF دقة تغيير السرعات وتحقيق الأداء الأمثل، بحيث تصبح قوة محركات كواتروبورتيه تحت سيطرتك الكاملة. وبفضل برمجيات التكيف الذاتية، يمكن لناقل الحركة تعديل نمط التنقل وفقاً لأسلوب القيادة، لتجربة قيادة أكثر جدارة وتفاعلاً مشتركاً. وعندما يتعلق الأمر برحلات طويلة وعالية السرعة، فقد تمّت معايرة الترسين الأخيرين، السابع والثامن، بشكل خاص لتقليل استهلاك الوقود وتحقيق مستوى أعلى من الراحة. يوجّه ناقل الحركة القوة إلى العجلات الخلفية في جميع طرازات كواتروبورتيه من خلال الترس التفاضلي الميكانيكي (LSD) لمنع الانزلاق، ما يضمن ثباتاً فائقاً حتى في أصعب المواقف.
ولأقصى درجات الانخراط في القيادة، توجد خمسة أنماط للتشغيل يمكن اختيارها باستخدام الأزرار الواقعة قرب ذراع التحكم بنقل السرعات: الذاتي العادي، الذاتي الرياضي، اليدوي العادي، اليدوي الرياضي ونمط الكفاءة والتحكم (ICE)
يتم الانتقال إلى السرعة الأعلى تلقائياً ما لم يختر السائق نمط القيادة اليدوي.

ابقَ على تواصل مع مازيراتي


اطلب اختبار القيادة أو عرض أسعار، واتصل بأقرب وكيل
ابقَ على تواصل